خبير لـ"سبوتنيك": اتفاق إسرائيل والإمارات على المدى الطويل قد يشكل تهديدا لإيران وتركيا

خبير لـ"سبوتنيك": اتفاق إسرائيل والإمارات على المدى الطويل قد يشكل تهديدا لإيران وتركيا

اخرى قبل 29 يوم

خبير لـ"سبوتنيك": اتفاق إسرائيل والإمارات على المدى الطويل قد يشكل تهديدا لإيران وتركيا

علّق أستاذ العلوم السياسية في جامعة إسطنبول، جيديك سليم سيزر، على اتفاق تطبيع العلاقات بين إسرائيل والدول الخليجية والذي بدأ مع الإمارات العربية المتحدة.

وقال سيزر خلال مقابلة خاصة مع وكالة "سبوتنيك": "التحالف الجديد المبرم بين إسرائيل والإمارات سيساهم مع الوقت بتغيير ميزان القوى في المنطقة لمصالحهما"، مشيرا إلى عواقب كبيرة تنتظر بعض دول المنطقة من هذا الاتفاق لا سيما تركيا وإيران وغيرها من الدول.

وأضاف سيزر، قائلا: "هذه الاتفاقية هي نقطة انطلاق لتطوير مزيد من التعاون في عدد من المجالات بين الدولتين حيث تنص مذكرة التفاهم المؤرخة في 13 أغسطس/آب 2020، على أنه سيتم توقيع اتفاقيات ثنائية في العديد من المجالات من فتح السفارات إلى العلاقات التجارية، ومن الاستثمار إلى الثقافة والسياحة. بالإضافة إلى التعاون والتنسيق في المجال الأمني ​​هو أحد المجالات التي سيتم فيها التوصل إلى اتفاق محدد".

وتابع سيزر، قائلا: "إن المذكرة تتحدث عن رؤية موحدة للإمارات وإسرائيل حول المشاكل الإقليمية وكيفية المساهمة بشكل أكبر في "إرساء الاستقرار الإقليمي" من خلال التعاون. والمعنى الحقيقي لهذه الصياغة هو تعزيز التعاون بين البلدين في المجالات العسكرية والاستخباراتية، فضلا عن بذل الجهود لتغيير ميزان القوى الإقليمي لصالحهم ".

وأشار الخبير التركي أن دولا مثل البحرين وعمان والمغرب وربما السعودية قد تحذو حذو الإمارات في إقامة علاقات مع تل أبيب في المستقبل القريب، مشيرا إلى أنه "في المستقبل القريب سيتم إبرام اتفاقيات مماثلة بين إسرائيل والدول العربية الأخرى ومن المتوقع قريبًا اتخاذ خطوات لتطبيع العلاقات مع السودان".

واعتبر سيزر أن البحرين التي استضافت العام الماضي اجتماعا في المنامة كان الخطوة الأولى نحو "صفقة القرن" التي ستبرم أيضا ضمن اتفاقية التطبيع مع إسرائيل وقد تتبع دول مثل عمان والمغرب والمملكة العربية السعودية نفس المسار ".

وردا على سؤال حول الخطوات الدبلوماسية التي يجب على تركيا اتخاذها في هذه الظروف، قال الخبير سيزار: "هذا يعتمد في المقام الأول على أولويات القيادة العليا في البلاد. قد يكون أحد الخيارات المفضلة هو الحفاظ على انفتاح تركيا على الحوار مع جميع دول المنطقة، وخاصة مع مصر من أجل منع المواجهات واسعة النطاق مع أي من اللاعبين الإقليميين. هذه إذا جاز التعبير، الطريقة الأكثر توازناً".
وتابع قائلا: "قد يكون الخيار الثاني هو تطوير العلاقات مع إيران لمواجهة خصم مشترك ونقلها إلى مستوى أعلى لتشكيل تحالف وعلى الرغم من الحرب في سوريا نعلم أن العلاقات التركية الإيرانية سارت على مدى سنوات عديدة بشكل إيجابي، والآن يمكن الارتقاء بها إلى مستوى جديد نوعيا".

واردف قائلا: "الخيار الثالث هو تقوية المواقف الحالية والتحالفات القائمة مع مختلف الدول واللاعبين في المنطقة، دون تقديم أي تنازلات وإدراك المخاطر التي تنطوي عليها"، مشيرا إلى أن "الخيار الذي سيتم اختياره يعتمد على أولويات قيادة البلاد ".

وفي الختام أكد الخبير أيضًا أن تحالف إسرائيل والإمارات على المدى الطويل قد يشكل تهديدًا، أولاً وقبل كل شيء لإيران وثانيا لتركيا قائلا "إذا لم يحدث أي شيء غير متوقع على المدى القصير والمتوسط ​​، فلا أعتقد أن هذا النوع من اتفاقية التطبيع سيقدم أي مساهمة كبيرة في إحلال السلام في الشرق الأوسط".

وأضاف: "في الوقت نفسه ، هناك احتمال كبير أن تحالف دول الخليج وإسرائيل، الذي سيتم إنشاؤه ، بدءا من الإمارات سيتم دعمه ورعايته أمريكيا وفي الحقيقة ان رد الفعل الحاد لكلا البلدين إيران وتركيا على هذه الاتفاقية مرتبط بهذا".

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أعلن، يوم الخميس الماضي، التوصل إلى اتفاق سلام تاريخي بين إسرائيل والإمارات برعاية أمريكية، قائلا على حسابه الرسمي بـ"تويتر": "انفراجة كبيرة اليوم! اتفاقية سلام تاريخية بين صديقينا العظيمين، إسرائيل والإمارات العربية المتحدة".

كما أعلن ولي عهد أبوظبي، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، عن الاتفاق مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ورئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتنياهو، على وقف خطة إسرائيل لضم أراض فلسطينية في الضفة الغربية المحتلة، فيما قال نتنياهو في تغريدة: "إنه يوم تاريخي".

 

التعليقات على خبر: خبير لـ"سبوتنيك": اتفاق إسرائيل والإمارات على المدى الطويل قد يشكل تهديدا لإيران وتركيا

حمل التطبيق الأن