جوهرة العرب المحتلة –الأهواز –

جوهرة العرب المحتلة –الأهواز –

اخرى قبل 2 يوم

جوهرة العرب المحتلة –الأهواز –

د.سالم سرية

ان الأحواز والتي تسمى ايضا عربستان هي جزء من ارض العرب سلب منهم(كما سلب غيرها) منذ خمسة وتسعون عاما من قبل ايران في العشرين من ابريل من عام 1925م في عهد الشاه ، بعد أن تم استدراج الشيخ خزعل الكعبي أمير الأحواز إلى فخ حيث تم اعتقاله واودع السجن في طهران مع مجموعة من مرافقيه حتى عام 1936 وتقول روايات متواترة: إن السم دس له بالطعام فمات مسموماً.

تبلغ مساحة هذا الاقليم العربي 370 الف كم2 أي تزيد مساحته عن المجموع الكلي لمساحة لبنان وفلسطين وسوريا والاردن معا. ويقطنه 12 مليون مواطن عربي .ويشكل من الناحية الاقتصادية عصب الحياة لايران وقلبها النابض. فالنفط والغاز الطبيعي المستخرج من حقول النفط في الاحواز يساوي 85% من مجموع الانتاج الايراني الكلي للنفط والغاز.وان 75% من الطاقه الكهربائية الكلية لايران منتج في الاحواز.وتنتج الاحواز سنويا ثلاثة ملايين طن من القمح والتي تساوي50% من الانتاج الاجمالي لإيران كما تنتج 90% من محاصيل ايران من التمور.وتصب في الإقليم ثمانية أنهار، وهو ما جعل 65% من الأراضي الصالحة للزراعة في إيران، متركزة في تلك المنطقة.وجعل تواجد هذه الأنهار في "الأحواز" من المنطقة المركز الأهم لإنشاء المفاعلات النووية، في إيران، وأشهرها مفاعل بوشهر [1] وبالتالي فان كل موارد خيراته النفطيه والزراعية تنهب من ايران لغرض ايذاء العرب وتحقيق اطماعها التوسعية.فبفضل هذا الاقليم تطل ايران على الخليج العربي وتدعي زورا وبهتانا انه خليج فارسي. لقد اقامت ايران ثلاثة سدود كبيرة على نهر الكارون بالقرب من عاصمة الاحواز وبلغ عدد السدود التي اقيمت على الانهر فيها 17 سدا لغرض ارواء المحافظات الايرانيه البعيدة وتوليد الطاقة الكهربائيه وحرمان القرى العربية منها .[2]

عروبة الاحواز:.

لقد سكن الأحواز عبر التاريخ الأنباط والتدمريون وهي أقوام تنحدر من أصل عربي ، ومن القبائل العربية التي سكنت الأحواز قبيلة ربيعة و بنو كعب وبنو عامر وبنو طرف وبكر وتميم وحرب ومطير والدواسر وشمر وعنزة و ظفير وسبيع وعتيبة وقبائل أخرى كثيرة وكلها قبائل عربية لها امتدادها بالجزيرة العربية ولها أمراء وشيوخ يحكمونها.ويعود تاريخ الأحواز إلى خمسة آلاف عام قامت على أرضه الحضارة العيلامية وهي على غرارالحضارات البابلية والآشورية والسومرية في بلاد ما بين النهرين ولا تزال أوابد هذه الحضارة شاخصة إلى يومنا هذا رغم المحاولات المتعددة لطمس تاريخ الأحواز وخاصة ذلك التاريخ المتجانس مع حضارات العراق المتتابعة وهو تاريخ مختلف كل الاختلاف عن حضارة بلاد الفرس مما يبين بوضوح الانفصال الكامل بين الأحواز وبلاد فارس، فإقليم الأحواز العربي الجذور والتاريخ والجغرافيا كان ضمن دولة حمورابي، ويعود وجود العرب فيه إلى سنة 311 قبل الميلاد، وكان تحت حكم الخلافة الإسلامية يتبع ولاية البصرة، إلى أن نشأت الدولة المشعشعية العربية، واعترفت بها الدولة الصفوية والخلافة العثمانية دولةً مستقلةً، إلى أن نشأت الدولة الكعبية (1724 - 1925م) وحافظت على استقلالها حتى سقوطها على يد الشاه بهلوي [3]وهي الحقيقة التي يقفز عليها الجميع للأسف؛ بعضهم نفاقاً لإيران، والبعض تجنباً للمشكلات، بينما الحقيقة أن الأحواز إقليم عربي خالص تم تناسيه، وذكره العرب قديماً في أشعارهم، ومنهم الشاعر جرير بقوله:

«سيروا بني العم فالأحواز منزلكم... ونهر تيري فلم تعرفكم العرب

الاضطهاد الفارسي: لقدعالجت السلطات الإيرانية الاوضاع في الأحواز العربية المحتلة من الباب الأمني البوليسي، فأشعلت الإعدامات اليومية وتعليق الأحوازيين على أعواد المشانق، واستخدمت الروافع الميكانيكية أيضاً لزيادة الرعب والقمع، دون أدنى درجات التقاضي والمحاكمات العادلة، مستخدمة شماعة «المندسين» و«الخونة»... إلخ من قاموس «الباسيج»، لتبرير القمع والقتل بدم بارد، في ظل صمت عربي ودولي عن إحداث أي فعل حقيقي لإنقاذ شعب محتل لا ذنب له سوى أنه عربي فلم يترك النظام البهلوي وسيلة لقمع التحركات والانتفاضات الشعبية إلا مارسها، بهدف تفريس المنطقة واقتلاع جذورها العربية. وهذه الممارسات لم تتوقف مع سقوط الشاه محمد رضا بهلوي، بل استمرت وتضاعفت في عهد الجمهورية الإسلامية ومن هذه الأساليب الموثقة:

1– فرض اللغة الفارسية لغة رسمية، مع إهمال متعمد لتعليم اللغة العربية، ومنع المنشورات أو المطبوعات أو الإذاعات المحلية باللغة العربية.

2– تحويل مجاري الأنهار إلى الداخل الإيراني، لقتل الأراضي الزراعية في الأحواز وتجفيف مصادر الرزق الأساسية للسكان، بهدف هجرتهم إلى مناطق داخل إيران كي يذوبوا في الجنسيات الأخرى. فقد شهدت منطقة الأحواز سيولا عارمة في نهايات شهر مارس2019 ، وبدل أن تقوم الدولة بمساعدة الأهالي في حماية بيوتهم وأراضيهم، قامت بفتح عبارات السدود الواقعة على ثلاثة أنهر لتغرق الأراضي الزراعية بالمياه، ومن ثم إجبار السكان على الرحيل. يقول أهالي الرفيع الذين منيت قراهم وأراضيهم الزراعية بخسائر فادحة، جراء السيول والإغراق المتعمد «كانت المياه تجرف كل ما في طريقها شجرا ومحاصيل زراعية وحتى منازل مشيدة على عجل، فيضطر سكانها لإخلاء منازلهم قبل أن تقع الكارثة:. كما فتحت السلطات الايرانية بوابات من سد عباس بور الواقع في مسجد سليمان، بعدما فتحت بوابات ثلاثة من السدود في الأحواز: سد مارون وسد الدز وسد الكرخة، بحجة ارتفاع نسبة المياه خلف تلك السدود، حسب بيان إيران الرسمي. وقد شهدت القرى الأحوازية اشتباكات بين اهالي تلك القرى وقوات الحرس الثوري الايراني، الذي يحاول تحريف مجرى مياه السدود والفيضانات على تلك الأراضي الزراعية في القرى الأحوازية، ما أدى إلى سقوط ضحايا أحوازيين برصاص قوات الأمن، وجرح العشرات، وتشريد عشرات الألوف من المنطقة، وهو ما تسعى إليه السلطات الإيرانية. لقد وصلتني عشرات الأشرطة المصورة لفتح عبارات السدود وتشريد السكان،[4] والشيء المؤكد الذي يستخلصه المراقب، أن تلك العمليات متعمدة .

 

3– فرض الأسماء الفارسية للمواليد، ومن يصر على اسم عربي مخالف للذوق العام الإيراني فيمنعون عنه الوثائق الرسمية. فكان منها تغيير أسماء المناطق العربية بأسماء فارسية حتى عربستان اصبحت خوزستان ومدينة الحويزة أصبحت( دشت ميشان) والخفاجية أصبحت (سوسنكرد) والصالحية أصبحت( اندميشك) والأحواز أصبحت ( الأهواز) وميناء خورعبدالله أصبح (ميناء بندر شاهبور) والشارع الخزعلي في المحمرة أصبح (شارع بلهوي) فمدينة المحمرة أصبح اسمها (خرم شهر)

4– التضيق على شباب الأحواز بإغلاق مجالات العمل، حتى يضطروا للهجرة إلى الداخل الإيراني ويعود ارتباطهم بأماكن عملهم البعيدة.

5– إلغاء مؤسسات الحكم العربي السياسية والإدارية والقضائية، وإعلان الحكم العسكري المباشر في عربستان.

6– الحرمان من أبسط الحقوق والحريات السياسية، التي تقضي بحق الشعب في المشاركة في حكم بلده، سواء بصورة مباشرة أو بواسطة ممثلين عنه يختارهم اختياراً حراً.[5]

المقاومهالاحوازية:

لأكثر من 90 سنة والشعب العربي في الأحواز يقاوم التفريس والاقتلاع والقهر، ويرفض أن يغادر بلاده.ويوجد 17 منظمه احوازيه تعاني التشرذم وتضارب الايديوليجيات ضمن ثلاثة خطوط فكريه :

1-الاتجاه الماركسي المرتبط بحزب تودة الشيوعي وتركز على الحقوق والمطالب الاجتماعية.

2-الاتجاه الديني وهو الاتجاه المتعامل مع السلطة الايرانيه (نسخه طبق الاصل عن الاحزاب الدينية التي تحكم االعراق بعد احتلاله)والرمز البارز لهذا التيار علي شمخاني (وزير الدفاع )

3- الاتجاه القومي وهو الاتجاه الذي يطالب بالاسقلال التام عن ايران .وهذا التيار الذي تقمعه ايران بشراسة.

وبعد أن وصل حزب البعث الى الحكم في العراق عام 1968 بدأ يدعم نضال الأحواز، حيث تم إنشاء الجبهة الشعبية لتحرير الأحواز، وقد زلزلت هذه الجبهة الأرض تحت أرجل السافاك وعملائه في الأحواز، ولم يجد السكان العرب إلا العودة إلى الكفاح، فأنشأوا تنظيما جديدا يدعى «الحركة الجماهيرية العربية لتحرير الأحواز» خلال الحرب مع ايران، مستفيدين من الأوضاع المستجدة، حيث ابتدعوا أساليب منوعة وجديدة لمقارعة الأجهزة الأمنية الإيرانية في سبيل الحفاظ على هويتهم الحضارية ووجودهم العربي.

ونذكر ادناه موجزا لإنتفاضات هذا الشعب العربي الحي:

1- بعد مرور ثلاثة أشهر فقط على احتلال الأحواز الذي تم بتاريخ 20 نيسان ابريل في العام 1925 حيث وقف بوجه سياسة التفريس جنود الشيخ خزعل وحرسه الخاص، وقاموا بثورة سميت باِسم "ثورة الغلمان" في 22 يوليو 1925 بقيادة الشهيدين (شلش،وسلطان )

2ـ وقاد بعدها الشيخ عبد المحسن الخاقاني : الشخصية الأحوازية المرموقة والمحترمة من قبل كل الشعب الأحوازي العربي مع بعض رفاقه وأنصاره انتفاضة شعبية مسلحة أخرى في المحمرة وتوسعت لتشمل مدن الأحواز

3ـ الثورة المعروفة باِسم ثورة الحويزة وذلك في عام 1928 : بقيادة الشهيد البارز محي الدين الزئبق رئيس عشائر الشرفة،والذي شكل حكومة دامت ستة أشهر،ولاحظ المتتبعون لوقائع الثورة تلك مشاركة نساء الأحواز في هذه الثورة ،

4ـ اِنتفاضة بني طرف (الأولى) عام 1936

5ـ الاِنتفاضة الشعبية الواسعة التي شكلت عشيرة كعب الدبيس طليعتها وذلك في العام 1940

6 ـ اِنتفاضة الغجرية عام 1943 : تزعم هذه الثورة الشيخ جاسب بن الشيخ الشهيد خزعل الكعبي

7ـ حركة الشيخ عبدالله بن الشيخ الشهيد خزعل الكعبي عام 1944

8ـ اِنتفاضة بني طرف (الثانية) عام 1945

9ـ الاِنتفاضة الشعبية التي قادها الشيخ مذخور الكعبي عام 1946

10ـ اِنتفاضة شعبية لعشيرة النصار في العام 1946

11ـ واِنتفاضة مسلحة أخرى بقيادة الشيخ يونس العاصي عام 1949

12ـ وكانت الاِنتفاضة المسلحة بقياد الشهيد محي الدين آل ناصر والشهيد عيسى المذخور والشهيد دهراب الناصري عام 1956

13ـ عام 1979 انتفض الشعب العربي الأحوازي فثار بوجه نظام الشاه، ومن خلال سيطرته على آبار النفط المنتشرة في الإقليم وكذلك المنشأة الاقتصادية الكبرى في الأحواز، تمكـّن الشعب العربي الأحوازي من شلّ العجلة الاقتصادية الإيراني

14ـ فجّرت الجماهير الأحوازية انتفاضة عارمة استمرت 3 ايام عام 1985،قوبلت بالقمع والاستخدام المفرط للقوّة من قبل نظام حكم الخميني.

15ـ ولعلّ أهم وابرز المنعطفات التي شهدتها الأحواز تتمثل في "انتفاضة نيسان الأحوازية" التي فجّرتها الجماهير الأحوازية بتاريخ :15/04/2005 حيث تم تسريب وثيقة من مكتب الرئيس محمد خاتمي تنص على «خطة لإعادة الهيكلة العرقية في منطقة الأحواز» ما خلق غضبا شديدا ، وفجّر انتفاضة عارمة عمّت كل مدن وقرى الأحواز من شماله إلى جنوبه، في ذلك اليوم خرجت الجماهير إلى الشوارع معبرة عن رفضها واحتجاجها على سياسة التفريس المتبعة من قبل طهران. هذه الانتفاضة خلقت واقعا جديدا في حياة الشعب العربي في الأحواز على كل الأصعدة، وفتحت آفاقا جديدة لطرح قضية الأحواز على المستويين العربي والدولي وحطمت التعتيم الإعلام [6]

لقد وقف الشعب الاحوازي مواقف مشرفه من قضايا امته :

1-في عام 1924 زار الحاج امين الحسيني (مفتي فلسطين)الاحواز والتقى الامير خزعل وطلب منه العون للشعب الفلسطيني.فقدم الامير خزعل الدعم المالي لثوار فلسطين.وهذا ما يجب ان تتذكره الاوساط الفلسطينية والعربية التي تقف الى جانب ايران وفي عام 1979 قام المرحوم ياسر عرفات بزيارة ايران لتقديم التهنئه بنجاح الثورة الايرانية وزار الاحواز والقى فيها خطابا حماسيا حيث تجمع اكثر من مليون مواطن لاستقباله هاتفين لفلسطين وشعبها مما حدى بالسلطات الايرانيه لالغاء جدول اعماله خوفا من انفجار الشعور القومي الذي عبر عن نفسه في هذا اللقاء.(د خالد مسالمة ص44). .

2- مشاركة اهل الاحواز بثورة العشرين في العراق.

3- التأييد والدعم للثورة الجزائريه وتاميم قناة السويس ووحدة58 بين مصر وسوريا والمشاركه في الدفاع عن العراق في الحرب الايرانية العراقيه .........الخ[7].

ان قدسية التراب الاحوازي يتساوى تماما مع قدسية أي شبر من تراب الوطن العربي وبالتالي فان تحرير الاحواز من براثن الاحتلال الايراني يبقى واجبا قوميا يتطلب احتضان ودعم التنظيمات الاحوازية الداعية الى عودة الاحواز لحضن الامة العربية.ولن تستطيع ايران ان تطمس هويتها العربية مهما طال زمن الاحتلال.والله غالب على امره.

الهوامش

1- د. نبيل العتوم مجلة “آفاق المستقبل”: سياسة إيران تجاه الأقليات 27 شباط2019

2- عباس عساكره رسالة ماجستير2004 تونس

3- عبدالنبي القيم، تاريخ عرب الأهواز، القاهرة، دار العلوم،1999

4- الاحواز الارض لعربيه المحتله -2008 ط2 د.خالد مسالمه

5- د. جبريل العبيدي الاثنين - 24 سبتمبر 2018 مـ رقم العدد (14545 ) https://aawsat.com/home/article/1405001/%D8%AF -

6- عبد الحميد صيام-28 نوفمبر2019- مأساة عرب الاحواز - https://www.alquds.co.uk

7- تركي الربيعيhttps://www.saaid.net/Minute/350.htm

ملاحظه :يمكن تحميل مجموعة كتب تهتم بقضية الأحواز من الرابط ادناه .

 

http://saaid.net/book/search.php?do=title&u=%C7%E1%C3%CD%E6%C7%D2

 

التعليقات على خبر: جوهرة العرب المحتلة –الأهواز –

حمل التطبيق الأن