الكاتب والمحلل السياسي ابن فلسطين ( عبد الحميد الهمشري ) ( ابوزاهر ) في ذمة الله

الكاتب والمحلل السياسي ابن فلسطين ( عبد الحميد الهمشري ) ( ابوزاهر ) في ذمة الله

اخرى قبل 24 يوم

بسم الله الرحمن الرحيم

(( وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ ))*

 

نعي أخ وصديق بار لوطنه وصدقيه الانتماء لمبادئه عضو الامانه ألعامه لمنتدى القوميين العرب وأمين سر جمعية جند في الأردن ، وعضو في العديد من الجمعيات

أمام المصاب الجلل لا نملك إلا  أن  نقول لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم قدر الله ما شاء فعل

إن فلسطين حقا فقدت احد إعلامييها وكتابها وصحفييها من أصحاب المبادئ الذين قل نظيرهم في هذا الزمان الذي بكتاباته وتحليلاته عن قرى فلسطين والمجازر التي ارتكبت بحق فلسطين والاستيطان وهي محور اهتماماته وكتاباته في جريدة الدستور الاردنيه وفي مجلة آفاق الفلسطينية وجريدة الصباح وفي نبض العروبة والعديد العديد من المواقع حيث قرائه ومحبوه سيفقدون كتابات ابن فلسطين البار حيث سنفتقده بحق ونفتقد كلماته الدافئة ومقالاته وتحليلاته  ولقاءاته المعبرة التي يتحفنا بها صباح كل يوم انه المرحوم شهيد ألكلمه

عبد الحميد الهمشري (  ابوزاهر  )

أدميت قلوبنا بفراقك يا ابوزاهر ، وكل من عرف المرحوم يشهد له بدماثة خلقه وحسن معشره وصدقيه صداقته وحبه لفلسطين وعشقه لترابها الذي حرم منه ، هو العروبي القومي العربي التواق لوحدة الامه العربيه من محيطها لخليجها

أمام المصاب الجلل حيث تعجز الكلمات من التعبير لأننا مهما كتبنا وقلنا بحق هذا الإنسان الطيب حسن الخلق والمعشر لا نوفيه حقه

ينعي المحامي علي ابوحبله وأسرة مجلة آفاق الفلسطينية ومكتب فلسطين لمنتدى القوميين العرب  وعموم آل ابوحبله وكل قراء ومحبي المرحوم ينعون ابن فلسطين البار بأهله ووطنه المرحوم

عبد الحميد الهمشري (  ابو زاهر ) الكاتب والمحلل السياسي

ويتقدمون بأحر التعازي والمواساة من أنجال الفقيد وكريماته وإخوانه وأسرته وعائلته ومن عموم ال الهمشري وأقربائه وانس بائهم بأحر التعازي والمواساة سائلين المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته

انا لله وانا اليه راجعون

التعليقات على خبر: الكاتب والمحلل السياسي ابن فلسطين ( عبد الحميد الهمشري ) ( ابوزاهر ) في ذمة الله

حمل التطبيق الأن