تاريخ الإسم حضارة ودلالات

الأردن .. تاريخ الإسم حضارة ودلالات

اخرى قبل 8 يوم

الأردن .. تاريخ الإسم حضارة ودلالات

مرّ على الأردن أمم وأقوام وحضارات بادت وتاريخ عريق ترك بصماته على تراثه، ليبقى شاهداً على عراقته وعظمته وأهميته التاريخية والحضارية، لا سيما وأن الأردن هو الموطن الأول لأول إنسان عاش في الشرق.

 

وبقي الأردن بموقعه المتميز على الدوام حجر الرحى في كافة مراحل التاريخ ، من أقدم العصور إلى اليوم، ونحن معاً سنذهب بجولة في تاريخ هذا الوطن الحبيب.

 

 

إن أول ما يتبادر للذهن عند الحديث عن تاريخ الأردن هو اسم الأردن ذاته، من أين جاءت التسمية ؟ من حيث أصلها ومدلولاتها، وهل لاسم الأردن علاقة بمكنونات الموقع ؟

 

اجمع اللغويون والمؤرخون والجغرافيون على أن اسم الأردن جاء بالضم ثم السكون وضم الدال وتشديد النون، وقد أكد الباحثون صلة الأردن بالنهر المقدس، نهر الأردن أو الشريعة، أما النهر فهو ينبع من جبل الشيخ جنوبي لبنان ويصب في بحيرة طبرية عاصمة جند الأردن، ثم تنضم إليه بعد مغادرته البحيرة عدة روافد منها نهر اليرموك ونهر جالود وكثير من الأودية، وقد جاءت تسمية النهر من التقاء نهرا "جور ودان"، أو "يور ودان" ، فيصبح الاسم جوردان و يوردان في بعض اللغات، وهي تسمية صحيحة لغوياً ومكانياً وأصبحت مع الزمن أوردان وأردن ، وأطلق العرب عليه اسم الأردن.

 

 

والاسم الإغريقي للأردن فهو jordanem يوردانيم و Jordan ومعناها المنحدر أو السحيق، وقد عرفت المنطقة المجاورة لنهر الأردن من منبعه إلى مصبه على الجانبين باسم الأردن وعرف الغور باسم وادي الأردن.

 

وينتهي مصب نهر الأردن في البحر الميت، كما عرف بالأردن الأكبر من منبعه حتى بحيرة طبرية، بالأردن الأصغر من طبرية حتى البحر الميت ، وعرف أيضاً باسم نهر الشريعة وهو الاسم الشائع حتى اليوم لدى السكان المحليين.

 

وأطلق اليونان والرومان على بلاد الأردن لفظ ثيم الأردن وهو مسمى عسكري حيث كان الأردن مقراً لمقاطعة عسكرية، كما أطلق الفاتحون العرب على مناطق الشام اسم الأجناد وكان من بينها جند الأردن الذي كان يضم جزءاً من جنوبي لبنان بما فيه مدينة صور ويضم أيضاً شمالي فلسطين ومن مدنه عاصمة جند الأردن طبرية ومدن الناصرة وعكا وحيفا وجميع الكرمل إلى حدود جند فلسطين على حافة سهل بني عامر ومناطق غور الأردن كاملة إلى الجبال، كما كان جند الأردن يضم أجزاءً من سورية أهمها بصرى الشام ودرعا والجولان، أما شرقي الأردن فكانت المناطق الشمالية وسواد الأردن يتبع جند الأردن فيما كانت البلقاء من نهر الزرقاء إلى العلا شمالي الحجاز تتبع جند دمشق.

 ومسمى شرقي الأردن عرف لأول مرة في العهد الصليبي وأول تسمية بهذا المعنى نقلها وليم الصوري، مؤرخ مملكة بيت المقدس اللاتينية، فقد اطلق عليها ultra jordanem وذكر أنها تشمل بلاد جلعاد وعمون ومؤاب ، ويطلق عليها أحيانا اسم trans Jordan وهي تعني بلاد ما وراء النهر أو عبر الأردن و شرقي الأردن.

 

 

وعندما أسس الملك عبد الله بن الحسين الإمارة الأردنية أطلق على البلاد اسم إمارة الشرق العربي ثم استقلت الإمارة تحت اسم إمارة شرقي الأردن ثم أصبحت مملكة باسم المملكة الأردنية الهاشمية (د.محمد المناصير).

 

 

التعليقات على خبر: الأردن .. تاريخ الإسم حضارة ودلالات

حمل التطبيق الأن