اعتداء الاحتلال على الأقصى

عكرمة صبري اعتداء الاحتلال على الأقصى لن يكسبهم حقا فيه

اخرى قبل 3 شهر

عكرمة صبري اعتداء الاحتلال على الأقصى لن يكسبهم حقا فيه

دعا الشيخ عكرمة صبري، رئيس الهيئة الإسلامية العليا وخطيب المسجد الأقصى المبارك  المسلمين الى تكثيف وجودهم،  وشد الرجال للاقصى رغم المضايقات والاعتداءات الإسرائيلية المستمرة بحقهم، والتي كان اخرها طرد المعتكفين بالقوة ليلة أمس عقب انتهاء صلاة التراويح، والاعتداء عليهم بقنابل الصوت والغاز السام.

وقال الشيخ صبري خلال مشاركته في برنامج "شد حيلك يا وطن"، الذي تقدمه ريم العمري، معلقاً على التصعيد الخطير الذي أقدمت عليه قوات الاحتلال ليلة أمس، وانتهاك حرمة المسجد الاقصى وشهر رمضان: ان "الاحتلال لا يروق له بأن يرى المسلمين المصلين يتوجهون إلى الأقصى، فهذا الأمر يزعجهم ويغيظهم، ولذلك يتبعون أساليب للتضييق على المصلين خلال هذا الشهر المبارك".

وأضاف صبري : "أراد الاحتلال وخلال ما حدث في اليومين الماضيين أن يرسل رسالة للجميع مفادها أنه موجود وقادر على فرض السيطرة على شؤون الأقصى، في تدخل سافر ومرفوض جملة وتفصيلاً، لاسيما وأن اعتدائهم هذا لن يكسبهم حقا في الأقصى".

ووجه صبري خلال حديثه رسالة للمسلمين ، دعاهم فيها للوقوف ضد التصعيد الإسرائيلي في المسجد الاقصى: قائلا " لا يوجد حل سوى شد الرحال وتكثيف التواجد في الأقصى، لاسيما وأن ادعاء الاحتلال بأن الاعتكاف يكون فقط في الأيام الـعشر الأخيرة من شهر رمضان هو أمر غير صحيح، غير أن الاعتكاف هو كل يوم، وعليه فإن الاحتلال يمنح نفسه تبريراً لكي يتدخل في مسألة الاعتكاف"، مضيفاً : "الاعتكاف عبادة غير مقيدة، وتدخل الاحتلال بهذا الشأن مرفوض، ويحق للمسلم أن يعتكف كل يوم".

يذكر أنه في الجمعة الأولى من شهر رمضان ادى نحو 180 الف مصل  صلاة الجمعة في المسجد الاقصى، وسط تشديدات وإجراءات إسرائيلية هدفت إلى اعاقة دخولهم، لاسيما وأن تزايد أعداد المصلين في كل عام قد أصبح يشكل مصدر خوف لدولة الاحتلال على حد قول الشيخ صبري.

وقال :" هذه الأعداد تخيفهم لأنها تهيبهم، وما قاموا به من أعمال هي انتقاما لفشلهم باغلاق باب الرحمة، وبوضع البوابات الإلكترونية، فهم بأعمالهم الانتقامية يحاولون الضغط على المصلين ليقولو لهم : "نحن هنا وقادرون على بسط سيطرتنا على الاقصى".

وأضاف صبري : "هم يغتاظون من تواجد المسلمين في القدس، لانهم يريدون بان تكون القدس لهم، ليأدوا احتفالاتهم الدينية في باب العامود ويرقصون ويغنون ويعربدون".

وفي نهاية حديثه قال : " هذا الظلم لن يدوم، لأن المسلمين لن يتخلو عن القدس، غير أن قرار الادارة الأمريكية تجاه القدس باطل، ونحن مرتبطون بقرار الله، وبقرار من السماء، وبالتالي فإن القرارات الربانية لن يغلبها أي قرار".

المصدر /وطن للانباء

التعليقات على خبر: عكرمة صبري اعتداء الاحتلال على الأقصى لن يكسبهم حقا فيه

حمل التطبيق الأن