8 آذار بانتظار ردّ الحريري

8 آذار بانتظار ردّ الحريري..فهل يمشي بما تقترحه؟!

عربي قبل 15 يوم

8 آذار بانتظار ردّ الحريري..فهل يمشي بما تقترحه؟!

تحت ضغط الشارع تعمل القوى السياسية ببرودة نسبية خلال مفاوضات تشكيل الحكومة اللبنانية، التي ستحدد وفق الظاهر من هو رئيسها، وعلى هذا الأساس تستمر إجتماعات رئيس "التيار الوطني الحرّ" جبران باسيل ورئيس الحكومة المستقيلة سعد الحريري، في محاولة لنقل الرسائل من فريق الأكثرية النيابية إلى الحريري.

 

ووفق آخر المعطيات فإن قوى الأكثرية النيابية قدّمت عرضاً تراه هي إيجابيا للحريري، ويقوم على التعبير عن إستعدادها الكامل للتخلي عن جميع الوزراء الإستفزازيين بمن فيهم جبران باسيل، على أن يسمي الحريري شخصية لترؤس الحكومة.

 

وأشارت المصادر القريبة من قوى الأكثرية النيابية، إلى أنها تشترط للسير بهذا الإقتراح، إضافة إلى عدم كون الحريري رئيساً للحكومة، أن تكون حكومة سياسية، أي ان تسمي القوى السياسية شخصيات متخصصة لتستلم الوزارات، والإبتعاد نهائياً عن فكرة المستقلين – التكنوقراط.

 

 

وإعتبرت المصادر أن الإيجابية في طرح 8 آذار أن باسيل أبلغ الحريري أنه خارج البازار وأنه لا يرغب بأن يكون في الحكومة المقبلة بغض النظر عن شكلها، لكن باسيل أبلغ الحريري أيضاً أن خطاً أحمر عريضا تضعه قوى الثامن من آذار على أي حكومة غير سياسية، إذ أن الأمر برأيها غير وارد نهائياً.

 

ولفتت المصادر إلى أن قوى الأكثرية النيابية تنتظر ردّ الحريري لتبني على الشيء مقتضاه.

التعليقات على خبر: 8 آذار بانتظار ردّ الحريري..فهل يمشي بما تقترحه؟!

حمل التطبيق الأن